Dr.Osama Faris Clinic
OBSTETRICS AND GYNECOLOGY COSMETOGYNECOLOGY

 

عياده الدكتور أسامه فارس

                              

أمراض النســاء والتولــد



التجديد المهبلي باليزر

إن التوسع الناجم للمهبل بعد الولادات المتعددة أو المتعثرة أو تقدم العمر يؤثر على عضلات الحوض و جدار المهبل مما يساعد على فقدان الشعور بالثقة بالنسبة للمرأة و كذلك الزوج و لا تنفع معها تمارين الحوض و حلها يكون بعملية تضيق المهبل التي ليست بالجديدة فهي عمليات يجريها جراحوا النساء و الولادة منذ سنوات كثيرة لإصلاح التلف في عضلات الحوض و رغبة كثير من النساء في العودة لوضع المهبل الطبيعي قبل الولادة أو تقدم العمر حيث يتم تضيق جدار المهبل جراحيا باليزر


فقد تقدمت الطرق حيث أصبحت عملية تجديد المهبل باليزر عملية آمنة و سريعة و طريقة ناجحة لعلاج إرتخاء عضلات المهبل و تجرى كعمليات اليوم الواحد و تخرج المريضة في نفس اليوم و يمكن أن تمارس جميع الأنشطة العادية ما عدا ممارسة الجنس لمدة ستة أسابيع على الأقل


و يذكر أن العملية ليست حلاً للبرود الجنسي حيث أن الرغبة الجنسية أساس لنجاح أي علاج لزيادة المتعة الجنسية ففي حال عدم وجود رغبة جنسية لدى المرأة لن يغيرها تضيق جدار المهبل


وهذا يتم بواسطة أطباء النساء و الولادة الحاصلين على شهادة الزمالة من مؤسس هذه العمليات في الولايات المتحدة